التوصل إلى اتفاق لإنهاء النزاع بين تحرير الشام و"الزنكي" غربي حلب
الدرر الشامية -

توصلت هيئة تحرير الشام وحركة نور الدين الزنكي، فجر اليوم الأحد، إلى اتفاق لإنهاء قضايا النزاع العالقة بينهما في ريف حلب الغربي.

ونصَّ الاتفاق الذي نشرته نور الدين الزنكي على معرِّفاتها الرسمية، على إحالة جميع المشكلات العالقة إلى لجنة شرعية، تم الاتفاق عليها بين الطرفين، بالإضافة إلى نزع جميع المظاهر المسلحة وعودة الأمور إلى ما كانت عليه.

وكانت "الزنكي" اتهمت، أمس، تحرير الشام باقتحام مقر سرية رماة صواريخ التاو التابعة لها، في منطقة جمعية الرحال بريف حلب الغربي، واعتقلت عناصر السرية، كما استولت على محتوياته، وهو الأمر الذي نفته الهيئة.

وقال القيادي في تحرير الشام "أحمد عزوز"، إن ما أُشيع من أخبار حول اقتحام الهيئة لمقر "التاو"، التابع لحركة "نور الدين الزنكي" ليس له أساس من الصحة، مؤكدًا أن الهيئة "لم تعتقل أحدًا من قيادات الحركة"، بحسب وكالة إباء.

 

صورة ضوئية من الاتفاق:

 



إقرأ المزيد