"هيئة التفاوض" بحمص تسرد لـ"الدرر الشامية" أسباب تأجيل الاجتماع مع الروس
الدرر الشامية -

أوضح مصدر في "هيئة التفاوض" بريف حمص الشمالي، اليوم الأربعاء، أسباب تأجيل الاجتماع مع الوفد الروسي والذي كان من المقرر عقده اليوم.

ورجح المصدر -فضَّل عدم ذكر اسمه- في حديث مع "شبكة الدرر الشامية" أن يكون سبب التأجيل الذي جاء بطلب روسي، هو المماطلة لحين انعقاد محادثات "أستانا" التي ستناقش مسألة "خفض التصعيد" في إدلب.

وأشار إلى أن محاور الاجتماع كانت تتضمن مناقشة تثبيت وقف إطلاق النار، وخطوط التماس بين قوات النظام والفصائل العسكرية، وتعيين أبراج المراقبة، وآلية المراقبة، إضافة لمناقشة المعابر الإنسانية.

وأضاف المصدر: أن "الجانب الروسي لم يحدد موعدًا للاجتماع بعدما اعتذر عن الميعاد المحدد في بلدة الدار الكبيرة"، مبينًا أنهم اعتذروا بحجة ارتباطهم بمواعيد أخرى.

يُذكر أن "هيئة التفاوض" رفضت طلبًا روسيًّا في الاجتماع بينهم الأحد الماضي، وهو فتح طريق "حمص - حماة"، حيث ربطت الهيئة مصير الطريق بقضية المعتقلين.



إقرأ المزيد