الأحمد يعلن برنامج وفعاليات معرض الكتاب
البعث ميديا -

خاص – البعث ميديا – سوار ديب

أقامت وزارة الثقافة مؤتمراً صحفياً خاصاً بإطلاق معرض مكتبة الأسد الدولي الحادي والثلاثين للكتاب والفعاليات المرافقة له، تحت شعار “الكتاب بناء للعقل”.

وقال وزير الثقافة محمد الأحمد: يجري حالياً استكمال الاستعدادات لإطلاق معرض الكتاب بدورته الحادية والثلاثين التي تحمل عنوان “الكتاب بناء للعقل” تحت رعاية كريمة من السيد رئيس الجمهورية الدكتور بشار الأسد في مكتبة الأسد الوطنية في الفترة الممتدة من 12 إلى 22 أيلول الجاري، حيث بلغ عدد دور النشر المشاركة في هذا العام 237 داراً، بكتب متنوعة تزيد عن 50 ألف عنوان.

وبين الأحمد أن المعرض سيتضمن هذا العام برنامجاً ثقافياً غنياً يشمل ندوات وأمسيات شعرية ومحاضرات وتكريم ثلة من المبدعين السوريين في مجال الأدب، بالإضافة إلى عروض سينمائية مقتبسة عن أعمال أدبية شهيرة ستعرض خلال أيامه، بالإضافة إلى معرض الكتب والمخطوطات النادرة، وحفلات توقيع الكتب، ومعرضاً للفن التشكيلي.

وأردف “المعرض في وقت سابق كانت تشرف عليه وزارة الثقافة بشكل كلي، لكن في هذا العام تم تشكيل لجنة عليا للمعرض لأن العمل الثقافي له تفرعات كثيرة، فهنالك الكتب الدينية التي يكون رجال الدين أقدر على تقييمها، والكتب السياسية كذلك الأمر، وغيرها من الكتب التي تحمل محتويات متباينة، ويقع على عاتق اللجنة انتقاء المحتوى المناسب منها للقارئ”.

وتطرق الأحمد للحديث عن الرقابة على المطبوعات المعروضة في المعرض بالقول: «لا يوجد لجنة في العالم بأسره تستطيع قراءة كل الكتب التي سيتم عرضها في معرض الكتاب، والبالغ عددها بالآلاف، لذا في حال تم ملاحظة أي خرق قد يمس بدولتنا أو مجتمعنا سنقوم بسحب الكتاب ومحاسبة الدار التي نشرته بحرمانها من المشاركة في المعرض ابتداءً من دورته القادمة».

وأشار وزير الثقافة إلى أن المعرض سيحتوي على كتب ورقية مطبوعة، بالإضافة إلى الكتب الإلكترونية، والمنطوقة، وستشهد هذه الدورة مشاركة واسعة من وزارة الثقافة الإيرانية بما يقارب 23 دار نشر، وبعض الدول التي تشارك للمرة الأولى أيضاً، وسيكون هناك جناح خاص باتحاد الناشرين لدعم الناشرين الشباب الجدد، وتكريم لشخصيات أثروا الحياة الفكرية في سورية.

ويمتد المعرض من 12 حتى 22 أيلول ويتضمن أيضا مجموعة من الفعاليات الثقافية كالأمسيات والتكريمات والعروض السينمائية وغيرها.



إقرأ المزيد