كلاب (رقية) تغزو الضاحية الجنوبية في لبنان
كلنا شركاء -

كلنا شركاء: رصد

انتشر الليلة الماضية أشخاص يلبسون كنزات كُتب عليها “أنا كلب رقية”، في الضاحية الجنوبية، المعقل الرئيس لميليشيا حزب الله في لبنان، ليمارسوا الطقوس الشيعية في ذكرى مولد السيدة “رقية” ابن الرسول محمد عليه السلام.

وأفاد موقع “لبنان الجديد” بأن سكان الضاحية الجنوبية في بيروت لاحظوا الليلة الماضية انتشار أشخاص يلبسون كنزات سوداء مكتوب عليها: “أنا كلب رقية”، وبحسب ما تداول بعض الناشطين فإن هؤلاء الأشخاص تواجدوا في ساحة الشورى ليحتفلوا بذكرى ولادة السيدة رقية (ع)، وهم قادمون من إيران وبعضهم من لبنان.

وبحسب المصدر، يُعتقد بأن هؤلاء ينتسبون للمرجعية الشيرازية التي تبيح مثل هذه التصرفات، وهي موضع إدانة واستنكار من قبل العديد من المرجعيات الشيعية.

وفي متابعة لتعليقات المتابعين للخبر، رد أحد المؤيدين لهذا المذهب وهذا التصرف قائلا: “شوكة في عيون الجهلة والحاسدين، أنا كلب الحيدر”، “أنا بدي رزقي من أهل البيت عليهم السلام مش من واحد جاهل بلا فکر مثلك… إذا أنت شیعي لازم تعرف أکبر فقهائنا سمو نفسهم کلب أهل البيت مثل الشيخ وحيد الخراسانی، الشيخ الصافي، الشيخ المفيد، الشيخ القمي سيد جواد ذاکر، و… وقول أنا کلب هو استعارة عن صفة من صفات الكلب وهي الوفاء الشديد لصاحبه، وصاحبنا احنا هو الحسین وأهل بیته”. فرد عليه صاحب التدوينة “بعد شوي بعطيك عظم زحط”.



إقرأ المزيد