غرق شخصين أثناء تعميدهما في نهر بتنزانيا
إيلاف -

اعتقلت الشرطة التنزانية قسا بعد غرق اثنين من أتباع كنيسته أثناء عملية تعميدهما في نهر قرب منطقة رومبو في شمالي البلاد.

وجرف تيار المياه في نهر أونغواسي الضحيتين اثر غرقهما في مياه النهر، بحسب ما أفاد به متحدث باسم الشرطة لبي بي سي.

ويقول مراسل بي بي سي في تنزانيا، أويو سيراري، إنه ليس واضحا حتى الآن كيف تمكن القس وبقية المصلين الموجودين في النهر حينها من النجاة.

ويتبع القس وبقية الموجودين كنيسة محلية تدعى شالوم وهي جزء من الحركة الكاريزماتية المسيحية، وهي حركة تؤمن بأن جميع المسيحيين يجب أن يعيشوا اختبارا لكي يكونوا مسيحيين حقيقين، يسمونه معمودية الروح القدس.

وتنظر هذه الكنيسة إلى عملية التعميد في النهر بدلا من الكنيسة بأنه ترسم ومحاكاة لتعميد المسيح في نهر الأردن.

ويعد الاحتفال بالتعميد رمزا لعملية غسل الذنوب والبدء بحياة جديدة مؤمنة.



إقرأ المزيد