نائب الرئيس الإيراني السابق يودع في السجن لـ 15 عامًا
إيلاف -

أودع حميد بقائي نائب الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد السجن الثلاثاء تنفيذًا لحكم قضى بحبسه 15 عامًا لإدانته بقضايا فساد، كما أوردت وسائل إعلام إيرانية.

إيلاف: كان حميد بقائي، البالغ من العمر 48 عامًا، نائبًا للرئيس المحافظ أحمدي نجاد، الذي تولى الرئاسة لولايتين بين العامين 2005 و2013، ومديرًا لمكتبه خلال ولايته الثانية. ويقيمان علاقات وثيقة.

يشار إلى أن بقائي متهم باختلاس أموال والاستفادة بشكل غير مشروع من مبادلات عامة، وحكم عليه بالسجن 15 عامًا. ونقلت وكالة أنباء فارس عن النيابة العامة في طهران أن "شرطيين أوقفوا المحكوم، وأودعوه السجن".

في العام 2015 سُجن بقائي سبعة أشهر لأسباب غير معروفة. وأثناء توليه مهامه تعرّض للتحقيق، بتهم ارتكاب مخالفات.

وكان مجلس صيانة الدستور، السلطة التي تبتّ في طلبات الترشح للانتخابات، رفض طلب ترشح أحمدي نجاد وبقائي للانتخابات الرئاسية في 2017.



إقرأ المزيد