منظمة أمريكية تدعو الكونجرس إلى رفض تعيين بومبيو بالخارجية
عربي ٢١ -

دعت منظمة "جي ستريت" الأمريكية مجلس النواب الأمريكي إلى رفض قرار تعيين الرئيس الأمريكي دونالد لترامب لمايك بومبيو وزيرا للخارجية الأمريكية.

 

وحصل بومبيو على ثقة الرئيس دونالد ترامب عبر تقديمه الموجزات الأمنية اليومية، وبدعمه النهج السياسي لترامب، بعد قضائه عاما مهما في رئاسة وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه).

 

وقالت المنظمة إنا نعارض ترشيح بومبيو ونحث أعضاء مجلس الشيوخ على التصويت ضد تعيينه.

 

وأضافت المنظمة أن بومبيو غير ملائم لإدارة السياسة الخارجية للولايات المتحدة ، ولا سيما مستقبل الاتفاق النووي المشترك مع إيران.

 

وأضافت أن بومبيو مناصر متطرف لاستخدام القوة العسكرية في النزاعات، وقد دعا سابقا إلى استخدام الحل العسكري ضد إيران حتى وقت المفاوضات المثمرة، وشجع مبدأ تغيير النظام في طهران (وهي وصفة لحرب أخرى مدمرة في الشرق الأوسط) بحسب المنظمة.

 

وقالت إن هناك سبب وجيه للاعتقاد بأنه عندما يتعلق الأمر بإ]ران وغيرها من القضايا بالغة الحساسية فإن بومبيو سيقوم بتشجيع غرائز الرئيس ترامب الأكثر تهورا وعدوانية وخطورة.

 

وأكدت المنظمة أن لدى بومبيو تاريخ مشين في التعبير عن وجهات نظر معادية للمسلمين، من خلال استخدام الخطابات الملتهبة لإضفاء الشيطنة على المسلمين في الولايات المتحدة.

 

وشددت على أنه لا يجب أن يكون لهذا النوع من الأيديولوجية مكان في أي الحكومة - ناهيك عن أن يكون كبير الدبلوماسيين الأمريكيين.

 

و"جي ستريت" هي منظمة ليبرالية غير ربحية هدفها هو الدعوة وتعزيز القيادة الأميركية لإنهاء الصراع العربي الإسرائيلي والقضية الفلسطينية وذلك بطريقة سلمية ودبلوماسية. 



إقرأ المزيد