سيناتور ديموقراطي: روسيا اخترقت سجلات الناخبين بفلوريدا
عربي ٢١ -

 قال السناتور الديمقراطي عن ولاية فلوريدا ، بيل نيلسون ، المرشح لإعادة انتخابه هذا العام، إن الروس "اخترقوا" بعض أنظمة تسجيل الناخبين في هذا العالم.

وبحسب ما نقلت شبكة "سي أن أن" قال لصحيفة "تامبا باي تايمز" قبل انطلاق حملتة في تامبا: "لقد اخترقوا بالفعل مقاطعات معينة في الولاية ويتحركون فيها بحرية".

وأضاف: "طلب منا رئيس ونائب رئيس لجنة الاستخبارات إطلاع مشرفي الانتخابات في فلوريدا إذا ما كان الروس وصلوا للسجلات".

ولم يفصل نيسلون أكثر للصحيفة قائلا إن المعلومات "سرية"، كما لم يرد على طلب "سي أن أن" بالتعليق على ادعاءاته.

ورد مكتب وزارة الخارجية في ولاية فلوريدا على مزاعم نيلسون على لسان المتحدثة باسم الوزارة، سارة ريفل، بأن الوزارة لم تتلق أي معلومات من نيلسون وأنه لا دليل على ادعاءاته.

وتابعت: "إذا كان لديه أي معلومات، فعليه أن يشاركها مع المسؤولين".

 

اقرأ أيضا: تحقيق إسرائيلي يتهم شبكة روسية بالتدخل بالانتخابات الأمريكية

كما ردت وزارة الأمن القومي على لسان المتحدثة باسمها، سارة سنديك، بأنها لم ترصد أي دخول روسي لنظام الانتخابات، وأن الوزارة جاهزة ولا تنتظر وقوع التدخلات كي تتجهز.

في وقت سابق، الأحد الماضي، استدعت الخارجية الأمريكية، القائم بأعمال السفير الروسي لدى واشنطن، دميتري جيرنوف؛ في خطوة تصعيدية تتعلق بالاتهامات لموسكو بالتدخل بالانتخابات الأمريكية الأخيرة التي فاز فيها دونالد ترامب بالرئاسة.

 وأكدت المتحدثة باسم الوزارة، هيذر ناورت، على حسابها بموقع "تويتر"، أن الأمر تم للرد على تساؤولات بشأن عدة أمور متعلقة بقضية تدخل بلاده في الرئاسيات الأمريكية عام 2016.

وقالت ناورت: "استدعى ويس ميتشيل، مساعد وزير الخارجية، اليوم، القائم بأعمال السفير الروسي؛ للإجابة على محاولة الكرملين استخدام حسابات مواقع التواصل الاجتماعي لنشر العنف والانقسام بالولايات المتحدة".

وأضافت: "لن نتسامح في مثل هذا التدخل العدواني".

ومنذ أكثر من عام، يقود المحقق الخاص روبرت مولر، تحت إشراف نائب وزير العدل رود روزنشتاين، تحقيقا حول التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية (2016).



إقرأ المزيد