العقوبات على إيران تسترجع عداوة حرب الثمانينيات مع العراق
عربي ٢١ -

طالبت نائبة الرئيس الإيراني، العراق، بدفع تعويضات عن الأضرار التي لحقت ببلادها جراء حرب الخليج الأولى، ردا على التزام بغداد بالعقوبات الأمريكية الجديدة ضد طهران.

جاء ذلك في تغريدة لمعصومة ابتكار، على حسابها في "تويتر"، الجمعة، كأول رد فعل إيراني على التزام العبادي بالعقوبات الأمريكية ضد إيران.

 

وكتبت: "ينبغي إضافة التعويضات البيئية لحرب العراق والحرب الكويتية والأضرار التي لحقت بالخليج، وتقدر قيمتها بمليارات الدولارات".

 

 

 

— Massoumeh Ebtekar (@ebtekarm) August 9, 2018

 

 

 

وذكرت أن حكومة الرئيس الإيراني الأسبق محمد خاتمي، كانت قد رفعت شكوى إلى لجنة أممية مختصة للتعويض عن تلك الأضرار.

وكان أمس الخميس شهد تصريحات لنائب رئيس مجلس الشورى الإيراني محمود صادقي، شدد فيها على أن بغداد مطالبة بدفع 1100 مليار دولار تعويضات عن تلك الحرب، وذلك بحسب المادة 6 من قرار مجلس الأمن الدولي رقم 598.

 

اقرأ أيضا: بعد سريان عقوبات إيران.. دعم خليجي دون ضمانات أمريكية

  

وأشار إلى أن طهران لم تطالب سابقا بدفع هذه التعويضات، لأنها أخذت بعين الاعتبار الظروف الصعبة في الدولة المجاورة، ويقصد العراق.

 

وفي أول رد عراقي على المطالب الإيرانية، اتهم عضو مجلس النواب العراقي فائق الشيخ علي، إيران، بقتل مليون عراقي من خلال إدخال تنظيم "القاعدة" إلى العراق، بعد عام 2003، مطالبا طهران بتعويض "عوائل الشهداء" بـ11 مليار دولار.

 

اقرأ أيضا: "حزب الله العراقي" يهاجم العبادي لموقفه من عقوبات إيران



إقرأ المزيد