الأمم المتحدة تؤكد وجود نفق على الحدود بين إِسرائيل ولبنان
سكاي نيوز عربية -

وقال بيان لليونيفيل، مساء الخميس، إن رئيس البعثة وقائدها العام اللواء ستيفانو ديل كول، يرافقه فريق تقني، زار موقعا قرب المنطقة المطلة على الحدود اللبنانية شمالي إسرائيل، حيث اكتشف الجيش الإسرائيلي نفقا بالقرب من الخط الأزرق.

و"بناء على تفتيش الموقع، تستطيع اليونيفيل أن تؤكد وجود نفق"، حسب البيان.

وقالت القوات الدولية إنها "منخرطة الآن مع الأطراف للقيام بإجراءات متابعة عاجلة. ومن المهم جدا تحديد الصورة الكاملة لهذا الحدث الخطير، وسترسل اليونيفيل نتائجها الأولية إلى السلطات المختصة في لبنان".

وقال الجيش الإسرائيلي أن أحد الأنفاق التي تم رصدها ينطلق من منزل في بلدة كفركلا، ويمتد مسافة 40 مترا داخل إسرائيل، مضيفا أنه يعمل على "تدميرها".

واصطحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الدبلوماسيين المعتمدين لدى إسرائيل إلى الحدود مع لبنان، ليشاهدوا الأنفاق التي حفرها حزب الله، داعيا إلى فرض عقوبات على الميليشيات.

وقال نتانياهو في بيان: "قلت للسفراء إن عليهم أن يدينوا بلا لبس هذا العدوان من قبل إيران وحزب الله وحماس، وبالتأكيد تشديد العقوبات على هذه الأطراف".

وأعلن نتانياهو أنه طلب من الأمين العام للأمم المتحدة، عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لإدانة حزب الله، وأن الأخير أبلغه أن الجلسة ستعقد "إما في نهاية هذا الأسبوع أو في وقت ما في بداية الأسبوع المقبل".



إقرأ المزيد