حملة أمنية في عدن.. وحمل السلاح "ممنوع"
سكاي نيوز عربية -

وتشمل الحملة عددا من مديريات عدن وأبرزها؛ مديريتا الشيخ عثمان ودار سعد، التي كانت تشهد خلال الأسابيع الماضية اشتباكات مسلحة بين عناصر مسلحة.

وكان الأهالي وناشطون قد أطلقوا دعوة لإدارة أمن عدن بالتدخل لضبط الوضع الأمني ومنع حمل السلاح خاصة بعد الأحداث التي شهدتها، مؤخرا.

وتواصل فرق الكهرباء إصلاح الأضرار التي لحقت بمولدات الكهرباء جراء الاشتباكات، التي وقعت بين القوات التابعة للمجلس الانتقالي وقوات الحماية الرئاسية، فيما تواصل فرق النظافة انتشال ورفع مخلفات الاشتباكات والخراب الذي طال بعض المباني والمنشآت.



إقرأ المزيد