روسيا تعلق على مزاعم "استهداف طائرتها بأمر من أردوغان"
عربي ٢١ -

علقت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء، على المعلومات التي تحدثت أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، هو من أمر باستهداف القاذفة الروسية "سو-24" في عام 2015.


وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف في تصريح صحفي، إنه "من غير المفهوم من أين ظهرت هذه المعلومة"، مشددا على أننا "نعتمد على تصريحات الجانب التركي، والتي تتحدث أن أشخاصا آخرين هم من أعطوا الأوامر باستهداف الطائرة الروسية".

 

اقرأ أيضا: أردوغان يشترط على الناتو بشأن "قسد".. وإسبر يرفض


وحول تصريحات أردوغان الأخيرة بأن علاقات بلاده مع روسيا لا تمنعها من أن تكون في الناتو، أكد بيسكوف أن "علاقات الصداقة متعددة الأبعاد بين روسيا وتركيا، لا يمكن أن تمثل عائقا أمام الدول الأخرى لتعزيز علاقاتها مع تركيا".


وكان أردوغان ذكر خلال مؤتمر صحفي بأنقرة الثلاثاء، أنه "سيشدد خلال قمة الناتو على وحدة الحلف وانسجامه"، لافتا إلى أنه "من المنتظر أن تكون العلاقات مع روسيا والصين حاضرة ضمن أجندة القمة".


وتابع بهذا السياق: "نؤيد العلاقات البناءة القائمة على التفاهم المتبادل مع الصين التي نعتبرها قوة ناشئة، وروسيا واحدة من القوى الفاعلة إقليميا ودوليا، وعلاقاتنا مع روسيا وباقي البلدان، ليست بديلة لعلاقاتنا مع الناتو بل متممة لها".

 


إقرأ المزيد