أحمد عبدالله محمود ينقل إلى المستشفى.. وزوجته الفنانة تكشف تفاصيل حالته
جولولي -
تعرض الفنان المصري أحمد عبدالله محمود لوعكة صحية شديدة، نقل على إثرها إلى المستشفى. زوجة الفنان، ملكة جمال سوريا السابقة والفنانة الشابة سارة نخلة، طلبت من جمهوره الدعاء له، بقولها: "احمد تعبان جدا جدا احنا في المستشفى خدته اسعاف على طول ارجوكم ادعوله ربنا يعدي الازمة دي على خير ويبعد عنه كل شر و الناس الوحشة الي عاملين طيبين وقاعدين يحسدوه اصلا للاسف". سارة عادت بعد فترة وطمأنت الجمهور على حالة زوجها وكشفت تفاصيل ما حدث بقولها: "احنا في البيت يا جماعة خرجنا من المستشفى من شوية ... احمد عنده ستريس فظيع بالاضافة ان وفاة صاحبه روبير ربنا يرحمه مأثر عليه جدا و بقاله 3 ايام اصلا مش بينام ساعه على بعضها و نسي نفسه و جيه على نفسه كتير عشان الشغل و للاسف احمد بيدخن و دا خطر جدا عليه وبقاله يومين بيشرب سجاير كتير و انشالله باذنه تعالى بعد اليوم اخذ قرار يبطل سجاير لان الأزمة الحمدلله عدت على خير وربنا لطف بينا .... و هو قرر لو ربنا نجاه خلاص هو هيبطل". وأضافت: "المهم هو نايم دلوقتي حبيت اطمن صحابه وكل حد اتصل بينا.. انا كنت لوحدي انا ومساعد احمد في المستشفى عشان كدا كتبت البوست ومتلخبطة ومش عارفة اعمل حاجة.. ربنا سترها عملنا تخطيط القلب و ضغط و علقوله محاليل لحد ما راحت الرعشة منه و اتطمنا ان قلبه بقا سليم و هو نايم دلوقتي يارب ما تشوفوش حاجة وحشة".

إقرأ المزيد