أغان حلبية أصيلة في مهرجان ليالي قلعة حلب
سنا -

حلب – سانا

انطلقت مساء اليوم فعاليات مهرجان ليالي قلعة حلب بمشاركة عدد من الفنانين السوريين والعرب والذي يستمر ثلاثة أيام.

وقدم في أمسيته الأولى كل من الفنانين صفوان العابد وفارس أحمر ورنا معوض باقة من أغاني الطرب الحلبي والتراثي الأصيل استمعت إليها حشود من عشاق الفن الحلبي على مسرح القلعة.

مدير المهرجان سمير مصطفى أوضح في تصريح لمراسل سانا بحلب أن أهمية المهرجان تنبع من عودة الأمن والأمان إلى مدينة حلب ولغرس الفرحة في نفوس أهلها وذلك بالتوازي مع الفعاليات التي تقام في معرض دمشق الدولي لافتاً إلى أن ريع المهرجان يعود لدعم أطفال جمعية جذور ومساعدتهم للاندماج في المجتمع.

وقال المطرب صفوان العابد الذي أدى مجموعة من أجمل الأغاني والقدود الحلبية: من حق جمهور حلب الفرح وهذه المهرجانات هي للطرب الحلبي الأصيل وهذا شيء جميل نسعد به وخاصة في هذا اللقاء الذي يجمعنا في قلعة حلب لنقدم الأغاني الملتزمة الحافلة بروح الطرب والفن الحلبي الأصيل.

وعبر المطرب فارس أحمر عن سعادته للمشاركة في المهرجان مع كوكبة من نجوم الطرب الحلبي وتقديم مجموعة من أغانيه دعماً لأطفال الجمعية وتنمية مواهبهم ورعايتهم وتحقيق أحلامهم.

من جهتها الفنانة رنا معوض لفتت إلى رمزية المهرجان بعد عودة الأمن والأمان إلى حلب وأنه دلالة على صمود أهلها الذين دافعوا عنها ووقفوا في وجه الإرهاب مؤكدة أن حلب ستبقى أم الطرب والسباقة في إقامة المهرجانات.

خلود رجب رئيسة جمعية جذور أكدت بدورها أن إقامة المهرجانات الفنية بحلب بمشاركة عدد من الفنانين السوريين والعرب دليل على تعافي المدينة من الإرهاب مشيرة إلى أن ريع المهرجان سيعود لذوي الاحتياجات الخاصة والأطفال بهدف مساعدتهم ودمجهم بالمجتمع.

وعبر عدد من المواطنين عن سعادتهم بعودة الأفراح والاحتفالات إلى قلعة حلب والاستماع لأغاني الطرب الحلبي الأصيل والقدود التي تعبر عن هوية مدينة الطرب والفن الجميل.

ويستمر المهرجان على مدى ثلاثة أيام في إحياء حفلات يقدمها مجموعة من الفنانين والمطربين السوريين والعرب إضافة إلى ندوة فنية حول ألوان الطرب في حلب على مسرح نقابة الفنانين.

قصي رزوق وزينب شحود



إقرأ المزيد