زهير رمضان للفنانين السوريين المعارضين: لن نصالح!
سوريا اليوم -

طلق نقيب الفنانين السوريين زهير رمضان تصريحات نارية تجاه مجموعة من الفنانين السوريين، هاجمهم فيها على نهجهم المعارض للحكومة السورية.
هذه المرة اتكأ رمضان، الذي اشتهر بشخصية رئيس مخفر حارة الضبع في مسلسل “باب الحارة” الشهير، على شخصيتي كليب وجساس واختار عبارة “لا تصالح” ليوضح موقفه من عودة الفنانين السوريين إلى بلادهم.

 

 

 

 

وردا على سؤال على أثير إذاعة “نينار” حول عودة الفنانين قال رمضان، إن على كل فنان يريد العودة أن “يعمل كشف حساب على كل ما جرى تجاه سوريا، وعلى هذا الأساس يصير الحكي”.

وذكّره المذيع بأن بعض المسلحين يعودون ضمن المصالحات، فقال رمضان وهو عضو في مجلس الشعب السوري، إنه طرح تحت قبة المجلس عبارة “لا تصالح”، وأعادها مرة ثانية وثالثة، وبحضور وزير المصالحة السابق علي حيدر، وأضاف: “قلت لهم: لا تصالح، فاندهش زملائي!”.

وأعلن رمضان أنه يمكن أن يصالح من حمل السلاح فهؤلاء مغرر بهم، وتابع: “لا تصالح مع قائد رأي، لا تصالح مع مثقف، لأن كل كلمة قالها يعرف معناها، فعندما يكون فنانا ويتحدث، يستمع له ألفان أو ثلاثة آلاف، وعندما يسيء للثوابت الوطنية وسوريا لا تصالح معه، لأنه قائد رأي ومثقف”.

وحول موقفه من عودة فراس الخطيب الرياضي الذي عاد إلى المنتخب السوري، قال رمضان: “الرياضي ليس قائد رأي، قائد الرأي الفنان المثقف”.

واشتهر رمضان بهجومه الحاد على المعارضين، وخاصة الفنانين، سواء على شاشة التلفزيون السوري، أو تحت قبة مجلس الشعب، ودعا إلى موقف حازم ضدهم.

وسبق لرمضان أن طالب في إحدى حلقات “يوميات المختار” بإعادة دروس “التربية العسكرية” و”التربية الوطنية”، وقال إن من غادر البلاد هم أولئك الذين كانوا يهربون من تلك الدروس.

The post زهير رمضان للفنانين السوريين المعارضين: لن نصالح! appeared first on سوريا اليوم.



إقرأ المزيد