تشييع جنازة الفنان شعبان عبدالرحيم وانهيار محمود الليثي.. صور
جولولي -
شيعت جنازة الفنان الشعبي شعبان عبدالرحيم، من مسجد السيدة نفيسة بالقاهرة، وسط حضور ضعيف لنجوم الفن. ومن النجوم الذين شاركوا في الجنازة، الفنان أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، والفنان الشعبي محمود الليثي، الذي دخل في نوبة بكاء شديدة خلال تشييع الجثمان، والفنان محمد الشقنقيري، والفنان الشعبي عبدالباسط حمودة. ورحل عن عالمنا صباح اليوم الثلاثاء 3 ديسمبر الفنان شعبان عبدالرحيم، بمستشفى المعادى العسكري، إثر تعرضه لوعكة صحية. ومن المقرر دفن الجثمان في مقابر ميت حلفا بالقليوبية مسقط رأسه، ليسدل الستار على حياة النجم الشعبي، بعد مسيرة حافلة خاضها الفنان الراحل في الغناء الشعبي بعد أن قدم عشرات الأغاني أشهرها "مواطن ومخبر وحرامي" من فيلم يحمل نفس الاسم، وأغنية "أنا بكره إسرائيل" و"متخافش من الحكومة" و"شعبان يتحدى جاكسون" و"هابطل السجاير" وساهم في عدد من الأفلام السينمائية بعدما اختاره المخرج الكبير داوود عبد السيد لبطولة فيلم "مواطن ومخبر وحرامي". قدم ما يقرب من عشرة أفلام سينمائية أخرى بجانب خوضه العديد من الأعمال المسرحية التي بدأها مع الفنان الكبير سميرغانم وأيضا أكثر من خمسة عشر مسلسلا تلفزيونيا.

إقرأ المزيد