رولا محمود.. أول فنانة مصرية تعلن إصابتها بفيروس كورونا
جولولي -
أعلنت الفنانة المصرية رولا محمود، إصابتها بفيروس كورونا وذلك أثناء تواجدها في العاصمة البريطانية لندن. رولا، نشرت تغريدة عبر صفحتها الشخصية بموقع "تويتر": "مساكم صحة وعافية، للأسف حالتي من سئ إلي أسوأ، أنا أصبت بالفيروس رغم اتخاذي جميع الاحتياطات اللازمة، للأسف النظام الصحي هنا حاليًا مفعم بحالات كثيرة، ولا أعلم إذا كانوا حتى مستعدين لعلاجي، دعاءكم أكيد هيساعدني". وأضافت: "سأحاول الاستفسار في تغريداتي القادمة عن أي مكان للفحص بمنطقتي محبتي". رولا ولدت رولا في الكويت في 13 فبراير 1977، ثم انتقلت مع عائلتها المصرية للعيش في مصر بالإسكندرية، وتلقت أولى مراحل تعليمها في مدارس فيكتوريا بالإسكندرية، ثم التحقت بكلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية وحصلت على ليسانس الآداب وتخصصت في الأدب الأمريكي والإنجليزي. درست رولا الغناء والتمثيل بشكل مستقل، فتلقت بعض التدريبات لتحسين صوتها لمدة سنتين بالخارج، والتحقت بدورة تدريب إضافية في دار الأوبرا المصرية، حضرت العديد من ورش التمثيل في ألمانيا والقاهرة، والتحقت بالأكاديمية الفنية بنيويورك لتدرس فنون الإعداد للتمثيل. بدأت حياتها الفنية في فيلم الساحر مع محمود عبدالعزيز والمخرج رضوان الكاشف في 2001، وظهرت في مسلسل أوان الورد عام 2000 بدور صغير، أول أدوارها التي لفتت الأنظار لها بقوة هو دور مديحة زوجة الحرامي في فيلم مواطن ومخبر وحرامي مع خالد أبو النجا، من إخراج داود عبد السيد. ولفتت أنظار المخرج سمير سيف لتشارك في دور الابنة المدللة في فيلم معالي الوزير عام 2002 إخراج سمير سيف، ليقع عليها الاختيار في دور البطولة في فيلم كليفتي مع الفنان باسم سمرة عام 2004 وإخراج محمد خان. -بعد دورها في كليفتي، شاركت في الفيلم الياباني أسطورة في الرمال عام 2005 إخراج هاناوا، وشاركت فيه في مسلسل نزار قباني إخراج المخرج السوري باسل الخطيب وبطولة النجم السوري تيم الحسن، كما شاركت في فيلم هي فوضى مع منة شلبي وخالد صالح.

إقرأ المزيد