فيروزيات وطربيات لحلا نقرور على مسرح قصر الثقافة بحمص
سنا -

حمص-سانا

عادت الموسيقا لتصدح من مسرح قصر الثقافة بحمص بعد طول غياب جراء الحجر الصحي للوقاية من فيروس كورونا عبر حفل للمطربة حلا نقرور.

وتنقلت حلا خلال الأمسية بين باقة من الفيروزيات وأغانيها الخاصة وأخرى لعدد من كبار المطربين برفقة عازف الناي جورج الضاوي وفرقته الموسيقية.

وبدأت الأمسية بفيروزيات (زوروني كل سنة مرة حرام ويا طير ودخلك ياطير الوروار وهالسيارة مش عمتمشي ويا دارة دوري فينا ويارايح ع كفر حالا وطيري يا طيارة طيري) إضافة إلى أغان خاصة منها (لأني روح) كلمات وألحان المؤلف الموسيقي رضوان نصري و(مبارح على بابك) كلمات وألحان نسيم ديب.

وكان للطرب حصة كبيرة من أغاني حلا خلال الأمسية فغنت (اتركني انسالي اسمي) لمنى مرعشلي و(يا وابور قلي) لمحمد عبد الوهاب و(نويت أداري آلامي) لأسمهان و(سليمى) لتركية حمدان لتشدو بباقة منوعة لمطربين لبنانيين.

وأشارت حلا في تصريح لمراسلة سانا إلى أن حمص لطالما احتضنت عشاق الطرب والفن الأصيل والشعب السوري متجدد يعشق الحياة والموسيقا الأصيلة.

يشار إلى أن حلا نقرور من مواليد حمص درست الموسيقا الشرقية والأوبرا بجامعة روح القدس في لبنان وتعلمت العزف على العود والصولفيج ولها العديد من الحفلات داخل سورية وخارجها.

رشا المحرز



إقرأ المزيد