البرازيل تسجل أعلى معدل وفيات يومي.. وكندا تدرس العزل العام
عربي ٢١ -

يواصل فيروس كورونا تداعياته عالميا، مسجلا في البرازيل أعلى حصيلة يومية للضحايا منذ بدء انتشار المرض، حيث وصلت أعداد الوفيات العامة في البلاد الـ133 ألف حالة، بعد تسجيل 1113 وفاة خلال 24 ساعة الماضية.

وبلغت الحصيلة الإجمالية للإصابات 4 ملايين و382 ألفا، و263 حالة، فيما وصلت حصيلة الضحايا إلى 133 ألفا و119 وفاة.

وكانت البرازيل في المرتبة الثانية في العالم من حيث عدد الإصابات بكورونا منذ أشهر، قبل أن تقدمت عليها الهند مؤخرا.

ولا تزال البرازيل في المرتبة الثانية عالميا من حيث عدد الوفيات جراء فيروس كورونا بعد الولايات المتحدة.

وحتى فجر الأربعاء، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم، 29 مليونا و715 ألف، توفي منهم أكثر من 938 ألف، وتعافى ما يزيد على 21 مليونا و528 ألفًا، وفق موقع "ورلدميتر". 
 
البرلمان الإيرلندي يعلق عمله بسبب كورونا
أعلن رئيس البرلمان الإيرلندي، شون أوفيرغيل، الثلاثاء، أن البرلمان علق عمله أسبوعا وأن أعضاء الحكومة تم إبلاغهم بأن يعزلوا أنفسهم بعد مرض وزير الصحة ستيفن دونيلي، بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19). 

وقال أوفيرغيل للبرلمان: "بناء على الأحداث التي وقعت اليوم، صار ضروريا أن تعزل الحكومة نفسها، ولذلك لا توجد إمكانية للقيام بالعمل ويبقى عمل البرلمان معلقا حتى الثلاثاء المقبل أو حتى صدور توضيحات لي" من رئيس الوزراء.

من جهته، قال التلفزيون الرسمي (تي.آر.إي): "دونيلي طلب فحصا خاصا بـكوفيد-19، بعد ظهر اليوم".

ولم يصدر أي تعليق رسمي عن وزارة الصحة أو المكتب الخاص للوزير.

اضافة اعلان كورونا

كندا لا تستبعد فرض العزل العام مع ازدياد إصابات كورونا
قالت باتي هاجدو وزيرة الصحة الكندية، الثلاثاء، إنه لا يمكنها استبعاد فرض عزل عام جديد إذا دعت الحاجة لذلك، وسط ارتفاع حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19).

وأضافت في تصريحات صحفية، أن حكومة بلادها مستعدة لمواجهة الفيروس بشكل أكبر بكثير، مما كان عليه الحال خلال موجة الوباء الأولى.

وجاءت تصريحات هاجدو، بعد تعهدها في ساعة متأخرة من مساء الاثنين، باتخاذ موقف حاسم لمواجهة تفشي المرض.

وأضافت هاجدو للصحفيين: "نرى الأعداد ترتفع، لكن فرض عزل عام اقتصادي كامل سيكون صعبا للغاية بالنسبة للبلاد. لا نستبعد ذلك لأننا سنحمي صحة الكنديين وسنفعل كل ما يتطلبه ذلك".

وتابعت موضحة أن كندا أجرت "تحسينات كبيرة" في نظام الرعاية الصحية، وهي مستعدة بشكل أفضل بالمعدات والإمدادات مما كانت عليه خلال الموجة الأولى في الربيع.

وأعلنت كندا تسجيل 1351 إصابة جديدة في 14 سبتمبر، في أعلى حصيلة يومية منذ مطلع مايو/أيار مع إعادة فتح المدارس، وزيادات الإصابات المرتبطة بالتجمعات الكبيرة.

وحتى فجر الأربعاء، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم، 29 مليونا و685 ألف، توفي منهم أكثر من 937 ألف، وتعافى ما يزيد على 21 مليونا و453 ألفًا، وفق موقع "ورلدميتر". 

  



إقرأ المزيد