تحية إلى روح القاص مراد السباعي… لقاء أدبي ضمن فعاليات أسبوع أورنينا
سنا -

حمص-سانا

الأديب الراحل مراد السباعي أحد كبار الكتاب في القصة والمسرح الذين أنجبتهم حمص بالقرن الـ 20 كان محور اللقاء الأدبي الذي استضافته القاعة الأثرية بمطرانية الروم الأرثوذكس في حي بستان الديوان بالمدينة.

اللقاء الذي حمل عنوان “تحية إلى روح القاص مراد السباعي” ونظمه ملتقى أورنينا الثقافي ضمن فعاليات اسبوعه الثقافي والفني “أيقونة حمصية وهوية سورية” تحدث عنه لمراسلة سانا ريمون كبرون مدير ملتقى أورنينا بأن اختيار السباعي نظرا لمكانته الأدبية والثقافية وما قدمه من مؤلفات وإرث فكري لا بد من تسليط الضوء عليه كأحد أعلام المدينة في الفكر والأدب.

وألقت أربع من القاصات نتاجاتهن التي أهدينها لروح السباعي بدءا من عبير منون صاحبة مجموعة “غفران” فقرأت مجموعة قصص قصيرة منها “دموع في مهب الريح” وحملت طابعا حداثيا مشوقا عن قصة حب فيها الكثير من المفارقات.

بدورها قدمت آلاء دياب قصة بعنوان “امرأة واحدة فقط” كان محورها الأم وعطاؤها وما تقدمه من تضحيات فيما كان لـ نداء الحسين مشاركة بمجموعة قصص منها “آكل الأكتاف” حملت طابعا اجتماعيا يحكي عن ألم ومعاناة البسطاء من الفاسدين والمستغلين كما شاركت أيضا القاصة فاطمة الحسين.

يذكر أن مراد السباعي كاتب وقاص سوري من مدينة حمص بالإضافة إلى أنه مخرج ومؤلف مسرحي له العديد من المؤلفات منها “كاستيجا- الدرس المشؤوم- هذا ما كان الشرارة الأولى- الحكاية ذاتها- تحت النافذة- محطات في حياتي”.

ويتضمن أسبوع أورنينا الثقافي والفني الذي يقام في مطرانية الروم الأرثوزكس مجموعة من الفعاليات الثقافية منها معرض للفن التشكيلي وأمسيات قصصية وشعرية ومحاضرات وعرض لفرقة أورنينا التراثية.

لارا أحمد



إقرأ المزيد