رواية رصاص في حمص القديمة لعيسى إسماعيل تترجم للغة الروسية
سنا -

دمشق-سانا

اختار القسم الثقافي في مركز التنسيق الروسي رواية “رصاص في حمص القديمة” للأديب عيسى إسماعيل والتي صدرت باللغة العربية عام 2017 لترجمتها إلى اللغة الروسية لتصدر عن دار الثقافة العالمية في موسكو.

وتسلط الرواية الضوء على الجرائم التي ارتكبتها التنظيمات الإرهابية المسلحة أثناء تواجدها في أحياء حمص القديمة عام 2013 حيث احتجزت مئات المواطنين واعتدت على أملاكهم وأعراضهم.

وفي تصريح لـ سانا الثقافية أعرب إسماعيل عن سعادته باختيار روايته التي تقع في 130 صفحة للترجمة إلى الروسية مبيناً أنه رصد جرائم الإرهابيين في المدينة القديمة بلسان شهود عيان وصفوا كيف تمت تصفية المخطوفين وكيف اغتيل القس فرنسيس ماندرولخت الهولندي الذي يحمل الجنسية السورية حتى تطهير ربوع حمص من الإرهابيين.

ولم تخل الرواية من الحب عبر قصة بطلها شاب وشابة جامعيان فرقتهم الأحداث واختطاف البطلة على يد الإرهابيين الذين قاموا بتعذيبها واغتصابها لتلتقي أخيراً مع الشاب الذي أحبته في أحد مراكز الإقامة المؤقتة حيث يترك الكاتب للقارئ تصور النهاية.

الجدير ذكره أن الأديب عيسى إسماعيل من مواليد عرقايا محافظة حمص عام 1958 وصدرت له عدة قصص وروايات ونال عدداً من الجوائز في مجال القصة القصيرة وهو عضو اتحاد الكتاب العرب وعضو في جمعية القصة والرواية كما تولى رئاسة تحرير صحيفة العروبة التي تصدر في حمص.

سكينة محمد



إقرأ المزيد