زعيم الغالبية الجمهورية يستبعد إلغاء الرسوم على المعادن
إيلاف -

أعلن زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل الثلاثاء أنه من "المستبعد جدًا" أن يقرّ الكونغرس قانونًا يلغي الرسوم التي فرضها الرئيس الأميركي دونالد ترمب على واردات الصلب والألمنيوم.

إيلاف من واشنطن: كان زعيم الغالبية الجمهورية، وعلى غرار رئيس مجلس النواب بول راين ونواب جمهوريين، حذّر من أن الرسوم التي أعلنها الرئيس الأميركي في الأسبوع الماضي يمكن أن تؤدي إلى حرب تجارية.

قلق جمهوري
لكن ماكونيل بدا وكأنه يقلّل من أهمية طرح إلغاء الكونغرس لخطوة ترمب. وقال للصحافيين إن "فكرة توقيع الرئيس قانونًا يلغي ما كان قام به تبدو لي في أحسن الأحوال بعيدة المنال". أضاف "أعتقد أن الأمر مستبعد جدًا، سنتعامل مع هذا الأمر تشريعيًا".

وأوضح ماكونيل أنه لا يزال هناك "قلق كبير" في صفوف الجمهوريين إزاء الرسوم، علمًا أن الحزب الجمهوري يدعم تقليديًا التجارة الحرة.

والاثنين أعلن العضو الجمهوري في مجلس الشيوخ جيف فليك، وهو معارض لترمب، أنه سيقترح قانونًا يلغي الرسوم. وقال فليك أمام مجلس الشيوخ: "يمكنكم أن تؤيّدوا النمو، ويمكنكم أن تؤيّدوا الرسوم"، داعيًا زملاءه إلى ممارسة دورهم الرقابي بموجب الدستور و"إبطال هذه الرسوم غير المسؤولة". ومن المؤكد أن قانونًا كهذا سيواجَه بفيتو رئاسي.

ويحتاج تخطي الفيتو الرئاسي غالبية الثلثين في مجلسي الشيوخ والنواب، ما يعني أن الغالبية الجمهورية ستكون بحاجة إلى دعم المعارضة الديموقراطية.
 



إقرأ المزيد