لماذا اعتبرت صحيفة Financial Times كتاب في مجال الأمن السيبراني الأفضل في عام 2021؟
سي أن بي سي -

قد يعتقد البعض أن مجال الأمن السيبراني معقد للغاية أو ممل، ولكن يبدو أن هذا الاعتقاد قد يكون خاطىء بشكل كبير.

حيث أعلنت صحيفة Financial Times وشركة الاستشارات McKinsey مؤخرًا عن كتاب الأعمال الأفضل لعام 2021 "This Is How They Tell Me the World Ends"، بقلم الصحفية نيكول بيرلروث، والذي نشرته Bloomsbury في فبراير الماضي.

يتعمق الكتاب في العالم المخيف للهجمات الإلكترونية، والتي أصبحت تحدث بشكل متزايد خلال الآونة الأخيرة.

قال ماغنوس تيريمان، الشريك الإداري لشركة McKinsey في أوروبا، "لقد تجاهل العالم إلى حد كبير الحقائق والآثار العميقة لسباق التسلح في الأمن السيراني بين المتسللين ومجرمي الإنترنت والشركات والحكومات".

كتاب "This Is How They Tell Me the World Ends"

صحيفة Financial Times وصفت الكتاب بأنه "تحقيق واقعي في سباق التسلح السيبراني"، حيث يشرح قدرات المتسللين على شن هجمات تكلف الشركات من جميع الأحجام مليارات الدولارات، وسرقة البيانات القيمة والسرية من الحكومات، بالإضافة إلى قدرتهم على إغلاق شبكات العمل أو التجسس على الهاتف الذكي.

يتناول كتاب بيرلروث أنه حتى الشخص العادي يواجه مخاطر جسيمة على أساس يومي، عندما يجد المتسللون بعض الأبواب حينما يتم اختراق بيانات الشركات الكبرى، حيث يمكن أن تنكشف حسابات الأفراد المصرفية والسجلات الصحية.

يشرح كتاب "This Is How They Tell Me the World Ends" أيضًا عن أكبر الهجمات الإلكترونية في السنوات الأخيرة، بما في ذلك اختراق SolarWinds الضخم في العام الماضي، والذي أتاح للقراصنة الروسيين الوصول إلى كميات هائلة من البيانات الحساسة للحكومة الأميركية والشركات الكبرى مثل Microsoft و Intel.

كتاب بيرلروث يقول أن الحكومة الأميركية يمكن أن تكون مسؤولة جزئيًا عن خلق هذا العالم الذي تنتشر فيه الهجمات الإلكترونية بشكل متزايد، عندما استخدمت إدارة أوباما قراصنة الكمبيوتر من الدرجة العسكرية لتخريب منشأة نووية إيرانية في عام 2010.

قالت نيكول بيرلروث خلال حفل توزيع الجوائز في لندن "إنها تأمل في أن تساعد الجائزة في تسليط بصيص من الضوء على صناعة الأسلحة السيبرانية شديدة السرية وغير المرئية إلى حد كبير قبل فوات الأوان".

مكافأة الصحفية نيكول بيرلروث

تم تعيين بيرلروث في أول لجنة استشارية للأمن السيبراني تابعة لوكالة الأمن السيبراني وأمن البنية التحتية الأميركية، كما ستحصل أيضًا على ما يقرب من 40 ألف دولار من Financial Times و McKinsey كجزء من الجائزة.

كتاب "This Is How They Tell Me the World Ends" للصحفية الصحفية نيكول بيرلروث، قد تفوق على خمسة متسابقين آخرين وهم،

  • كتاب "The World for Sale" كتاب خافيير بلاس وجاك فارشي عن تجار السلع.
  • كتاب "Empire of Pain" لباتريك رادين كيف، الذي يلقي نظرة على تاريخ شركة Purdue Pharma ودور عائلة ساكلر في وباء المواد الأفيونية.
  • كتاب "The Conversation" بقلم روبرت ليفينجستون، الذي يستكشف كيف يمكن للمحادثات حول العرق في العمل أن تؤثر على التغيير الاجتماعي.
  • فيلم "The New Climate War" لمايكل إي مان، والذي يقدم حلولاً للشركات لمواجهة تغير المناخ.
  • كتاب "The Aristocracy of Talent" بقلم أدريان وولدريدج، والتي تستكشف فكرة الجدارة في مكان العمل ورد الفعل العنيف ضدها.


إقرأ المزيد