عرض الرو “25”.. هل يكون إشارة عودة أندرتيكر للحلبات؟!
سبورت 360 -

نشرت صحيفة “آس” الإسبانية قائمة باسم بعض نجوم كرة القدم، ينتمون إلى عائلات ثرية، لذا كانوا يتمتعون بالقدر الكافي من الثروة ويملكون الأموال، قبل دخولهم عالم الشهرة في ملاعب الكرة.

جانلوكا فيالي: والده كان ثري جدا نجح في أن يكون مليونيرا بعد أن بدأ مشواره نحو الثراء بجوده الذاتية، كان يملك فندقا كبيرا بالاشتراك مع أشقائه الأربعة.

أندريا بيرلو: ينتمي لعائلة ثرية جدا، كان والده يملك شركة للحديد والصلب، افتتحها عام 1982.

ماريو بالوتلي: من مواليد إيطاليا، والده وإمه من غانا، قامت أسرة إيطالية ثرية بتبنيه لأن أسرته الحقيقية كان فقيرة ولم تكن قادرة على الإنفاق عليه.

أوليفر بيرهوف: كان والده الدكتور رولف بيرهوف من ملوك المال في الاقتصاد الألماني، بسبب شركات الكهرباء التي كان يملكها مع أفراد عائلته.

مارسيلو بيلسا: ينحدر بيلسا من عائلة عريقة في السياسة والقانون، وكانت مهنته مناقضة تماماً لشقيقه الأكبر رافاييل السياسي والنائب الوطني للعاصمة بوينس آيرس وشقيقته ماريا يوجينا نائبة محافظ سانتا في.

هوجو لوريس: لديه أسرة ثرية في مدينة نيس، والدته محامية، ووالده متخصص في مجال البنوك والخدمات المصرفية.

ماريو جوتزه: والده أستاذ في جامعة دورتموند للتكنولوجيا، بالإضافة إلى أنه باحث في علوم الحاسبات.

أحمد حسام “ميدو”: لم يكن اقتحام ميدو لعالم الاحتراف في سن صغيرة بحثا عن المال، والده حسام وصفي كان لاعبا سابقا وصاحب شركات في مجال السياحة.

روبن فان بيرسي: والده فنان ونحات، أما والدته فمصممة رسمات، بالإضافة إلى أنها مدرسة.

ريكاردو كاكا: من أشهر لاعبي كرة القدم المعروفين بالثراء، وهو ما جعله يلعب لأحد الأندية في البرازيل بدون مقابل، فوالده مهندس مرموق ووالدته كانت مدرسة.

فرانك لامبارد: والده كان لاعب كرة قدم شهير، كما أن خاله هو المدرب الشهير هاري ريدناب.

جيرارد بيكيه: نشأ في عائلة ثرية، فوالده محامي ناجح ومعروف، فيما تعمل والدته مديرة لأحد المستشفيات في برشلونة.



إقرأ المزيد