جيريس يعلن قائمة "نسور قرطاج" المشاركة في كأس أفريقيا بمصر
عربي ٢١ -

كشف الاتحاد التونسي لكرة القدم، عن قائمة المنتخب الوطني عن قائمته النهائية المكونة من 23 لاعبا، التي ستخوض منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية في مصر هذا الشهر.


وشهدت التشكيلة عودة المساكني الملقب بـ"النمس" والمعار إلى أويبن البلجيكي من ناديه الدحيل القطري، بعد غيابه عن مونديال روسيا 2018 بسبب قطع في الرباط الصليبي.

وأكد الفرنسي آلان جيريس، مدرب نسو قرطاج، في تصريحات إعلامية سابقة أنه لا يريد وضع "حدود" لطموحات المنتخب في بطولة إفريقيا، معتبرا أن بلوغ الدور نصف النهائي يشكل "رغبة وهدفا واضحا (...) لكن لماذا نضع حدودا؟".

واستبعد جيريس الظهير علي معلول (الأهلي المصري) دون ذكر للأسباب وعوضه بكريم العواضي، كما قرر أن يرافق حارس المرمى أيمن دحمان (الصفاقسي) المنتخب إلى مصر خارج القائمة "قصد الاستفادة من المشاركة في البطولة القارية خاصة لما أبداه من جدية وإنضباط في التمارين ولما ينتظره من مستقبل زاهر في مسيرته الرياضية"، وفقاً لبيان صدر ليلة الثلاثاء الأربعاء على موقع الاتحاد التونسي.

وواجهت تونس العراق في إطار التحضيرات لأمم أفريقيا وفازت بهدفين الجمعة الفائت كما حققت انتصاراً على المنتخب الكرواتي بهدفين لهدف الثلاثاء.

ويخوض منتخب "نسور قرطاج" المتوج باللقب القاري عام 2004 على أرضه، غمار البطولة التي تستضيفها مصر بين 21 حزيران/يونيو و19 تموز/يوليو، في المجموعة الخامسة التي تضم أيضاً منتخبات مالي وموريتانيا وانغولا.

في ما يأتي التشكيلة:

- حراسة المرمى: فاروق بن مصطفى (الشباب السعودي)، معز بن شريفية (الترجي)، معز حسن (نيس الفرنسي).

- الدفاع: نسيم هنيد (الصفاقسي)، ياسين مرياح (أولمبياكوس اليوناني)، ديلان برون (لاغنتواز البلجيكي)، محمد دراغر (بادربورن الألماني)، وجدي كشريدة (النجم الساحلي)، أيمن بن محمد (الترجي)، أسامة الحدادي (الاتفاق السعودي)، كريم العواضي (النجم الساحلي)، رامي البدوي (الفيحاء السعودي).

- الوسط: الفرجاني ساسي (الزمالك المصري)، إلياس السخيري (مونبلييه الفرنسي)، غيلان الشعلالي (الترجي)، مارك اللمطي (باير ليفركوزن الألماني)، يوسف المساكني (أويبن البلجيكي)، نعيم السليتي (ديجون الفرنسي).

- الهجوم: بسام الصرارفي (نيس الفرنسي)، أنيس البدري وياسين الخنيسي (الترجي)، وهبي الخزري (سانت اتيان الفرنسي)، فراس شواط (الصفاقسي).






إقرأ المزيد