اعتقال الداعية التركي المثير للجدل عدنان أوكتار (صور)
أورينت -

ومن التهم أيضا، استغلال المشاعر والمعتقدات الدينية من أجل الاحتيال، وانتهاك حرمة الحياة الخاصة، والتزوير، ومخالفة قوانين مكافحة الإرهاب والتهريب، من خلال تنظيم (عدنان أوكتار).

وُيعد  (أوكتار) من الشخصيات المثيرة للجدل، في تركيا وعلى مستوى العالم العربي إذ إنه يخلط بين الدين والمتعة الجسدية، من خلال بثه على قناته الفضائية الخاصة رقصات لفتيات على أنها "جلسات روحية". 



كما أن (أوكتار) يقدم نفسه "مفكرا إسلاميا عصريا" مناهضا للإلحاد والمادية، وقد نشر مئات الكتب والمقالات، وترجمت أعماله إلى أهم لغات العالم، واعتقل عدة مرات بتهم مختلفة. 

وولد (أوكتار) في شباط 1956 بأنقرة بتركيا لأسرة قوقازية الأصل، حفظ في صغره شيئا من القرآن ودرس كتب الفقه الحنفي، واعتاد رسم اللوحات الفنية جاعلا منها معرضا لتأملاته في الوجود والخلق.

يؤكد (أوكتار) دائماً أن هدفه الأساسي هو تقديم "نسخة عصرية من الإسلام"، لكن رئيس الشؤون الدينية التركية (علي أرباش) وصفه بأنه شخص يعاني من مشاكل عقلية، محذراً من مشاهدة قناته.



إقرأ المزيد