تعرف على الأسباب التي تدفع إسرائيل للتمسك ببشار الأسد، وعدم ممانعتها وجوده على حدودها
أورينت -