طالب شهادة يعترض على نتيجته الامتحانية فيصبح الثاني على مستوى سوريا!
أورينت -
أثبت اعتراض طالب في شهادة التعليم الأساسي في السويداء، على نتيجة درجاته، حصوله على زيادة بأكثر من 30 علامة كانت مفقودة عن طريق الخطأ في الجمع ليصبح الثاني بترتيب النجاح على مستوى سوريا.

وأوضح موقع (دمشق الآن) أن الكثير من الطلاب ممن تقدموا لامتحان شهادة التعليم الأساسي في السويداء اعترضوا على ما حصلوا عليه من درجات، ليتبين فيما بعد أحقية الاعتراض المقدم لعدد منهم تجاوزت نسبتها 5 بالمئة من إجمالي المعترضين البالغ عددهم 360 طالباً.

وأضاف أن الاعتراض أثبت أن الخطأ شمل ما يزيد على 17 طالباً أحدهم حصل على زيادة بأكثر من 30 علامة كانت مفقودة عن طريق الخطأ في الجمع ليصبح الثاني بترتيب النجاح على مستوى القطر، وهذا طبعاً يدل على عدم الدقة في جمع العلامات هذا إضافة إلى وضع العديد من إشارات الاستفهام لدى الكثيرين من أهالي الطلاب المعترضين على النتائج وغير المعترضين حول دقة عمليات التصحيح في المراكز خاصة.

وأشار الموقع أن الكثير من المعنيين أكدوا لهم أن "الضغط الكبير من قبل مديرية التربية في السويداء للإسراع في عمليات إنهاء التصحيح على مستوى المحافظة".

بدوره مدير التربية في السويداء (بسام أبو محمود) أكد أن عمليات التصحيح تعتبر من أدق العمليات التي تتميز بها امتحانات السويداء والكادر التدريسي فيها، موضحاً أن الخطأ وارد حيث تبين أن بعض الأخطاء جاءت بسبب نقل الدرجات من الأوراق الامتحانية إلى الحاسوب وبعضها جاء نتيجة خطأ في جمع القسيمة للسؤال من درجات وأجزائها وهو خطأ وارد بسبب الإجهاد والتعب في جمع الأجزاء ويمكن لأي طالب الاعتراض حيث تم النظر بجميع الاعتراضات وإعادة جمع العلامات.



إقرأ المزيد