صفحات موالية تنعى مقتل عقيد في ميليشيا أسد بديرالزور
أورينت -
نعت صفحات موالية لـ "نظام الأسد"، مقتل ضابط في ميليشيا أسد برتبة عقيد، في ديرالزور، في وقت تتزايد فيه حالات تصفية الضباط في عموم المناطق التي تسيطر عليها الميليشيا.

تفاصيل
وأوضحت "شبكة أخبار حمص"، أن العقيد الركن عماد زرزر، قتل متأثراً بإصابته في معارك بدير الزور، حيث لم تذكر طبيعة المعركة، مشيرة إلى أن العقيد ينحدر من مدينة جبلة، ويسكن في خربة التين نور بريف حمص.

وتتكرر بشكل كبير حالات مصرع ضباط كبار يتبعون لميليشيا أسد الطائفية، من المتورطين بجرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية، بحق الشعب السوري، في ظروف غامضة، حيث تكتفي وسائل إعلام الأسد بذكر اسم الضابط ومنصبه وعمله فقط.

ويثير إعلان الموت المفاجئ لعدد من كبار ضباط نظام الأسد في الفترة الأخيرة سخط الشارع الموالي لعدم وضوح أسباب الوفاة، في وقت تشير بعض المصادر الإعلامية إلى تنفيذ النظام لعمليات اغتيال لضباط برتب عالية في ميليشيا أسد الطائفية.




إقرأ المزيد