لاجئ سوري يتسبب باندلاع اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين ألمان!
أورينت -
تسبب لاجئ سوري يقطن في مدينة لايبزغ الألمانية باندلاع مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين ألمان بحسب صحيفة لايبزك المحلية.

وجاء ذلك على خلفية ترحيل الشرطة الألمانية الثلاثاء الماضي للاجئ السوري الشاب إلى إسبانيا بعد ما تم رفض طلب لجوئه من مدينة لايبزغ.

تفاصيل
وقالت الصحيفة أثناء عملية الترحيل، إن الشرطة الألمانية اقتادت الشاب السوري محمد 23 عاما ووضعته في السيارة السيارة، حيث كان الشاب متجاوبا، وفي هذه الأثناء تجمع عدد من المتظاهرين الألمان وصل عددهم إلى 500 وطوقوا سيارة الشرطة رافضين ترحيل الشاب السوري، مما دفع الشرطة إلى استدعاء تعزيزات لتقع بعد ذلك اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين استخدمت فيها العصي والهراوات والأحجار، ما أدى إلى وقوع إصابات بين صفوف الطرفين.
للتعهد 
وأشارت الصحيفة إلى أن أعمال الشغب هذه دفعت وزيرة داخلية ولاية سكسونيا إلى توعد  المتسببين بأعمال  الشغب بعقوبات قاسية.

وأوضحت الصحيفة أن اللاجئ السوري قدم إلى ألمانيا عام 2017 وكان يحمل إقامة إسبانية ورفضت حينها محكمة اللجوء طلبه وطالبت بإعادته إلى إسبانيا.

الجدير بالذكر أن ألمانيا أعادت تفعيل قانون دبلن والذي ينص على إعادة كل طالب لجوء لديه إقامة أو بصمة بالبلد الأوروبي الذي قدم لجوءاً فيه أو بصم فيه.



إقرأ المزيد