شبان في مدينة الصنمين بدرعا يهتفون يلعن روحك يا حافظ (فيديو)
أورينت -
تداولت صفحات محلية، تسجيلاً مصوراً لشبان في مدينة الصنمين في درعا وهم يرددون هتافات "يلعن روحك يا حافظ"، التي اشتهر ترديدها منذ اندلاع الثورة السورية في آذار 2011.

وأظهر التسجيل ترديد الهتافات التي تستهدف الأسد الأب (حافظ الأسد)، في أيام عيد الأضحى في مدينة الصنمين الخاضعة لسيطرة ميليشيا أسد الطائفية.

تمزيق صورة بشار الأسد
وليست مهاجمة رموز نظام الأسد في الصنمين هي الأولى، إذ سبق في حزيران الماضي، إقدام مجموعة من الشبان في المدينة على تمزيقِ لافتة لدائرة الزراعة في المدينة عليها صورة بشار الأسد.

وأظهر الشريط صعود شابين في وضح النهار ودون وضع قناع على وجهيهما، إلى شرفة المركز الزراعي وتمزيق الصورة الكبيرة لبشار الأسد، الموضوعة على كامل اللوحة التعريفية للمركز، ورافق عملية إزالة وتمزيق الصورة ترديد هتافات مؤيدة للثورة ومناهضة لنظام أسد.

وذكرت مصادر محلية لأورينت، وقتها أن ميليشيا أسد اكتفت بإبقاء اللافتة على وضعها دون تجديدها، حيث يقع المركز الزراعي في مناطق يصعب على الميليشيا الدخول إليها حاليا.

وشهدت العديد من مدن وقرى درعا مؤخرا مظاهرات واحتجاجات ضد ميليشيات الطائفية تطالب بإطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات في سجون أسد وبإسقاط ما يسمى "اتفاق المصالحات".

يشار إلى أن فصائل الثورة والمعارضة في درعا اضطرت إلى الدخول مع ميليشيا أسد في اتفاق مصالحة بضغط روسي، منذ حوالي سنة تقريبا، يقضي بترحيل كل من لا يرضخ ويوافق على المصالحة إلى الشمال السوري.




إقرأ المزيد