خسائر جديدة لميليشيا أسد بالأرواح والعتاد شرق إدلب
أورينت -
أفاد مراسل أورينت باستمرار الاشتباكات بين الفصائل المقاتلة وميليشيا أسد الطائفية على عدة محاور جنوب شرق إدلب.

وأكد مراسلنا أن الاشتباكات أسفرت عن إيقاع قتلى وجرحى في صفوف ميليشيا أسد، إضافة إلى إعطاب دبابة على محور قتال سروج جنوب شرق إدلب.

وبحسب مراسلنا فإن معارك كرّ وفر ماتزال مستمرة على محاور القتال في قرى رسم الورد واسطبلات وسروج، في محاولة من ميليشيا أسد استعادتها، بعد أن سيطرت عليها الفصائل المقاتلة في هجوم مباغت قبل أيام، كبّدت خلاله ميليشيا أسد خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

يذكر أن فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” أطلقت السبت 30/11/2019، معركة عسكرية ضد مواقع ميليشيا أسد الطائفية في ريف إدلب الجنوبي الشرقي تحت اسم "ولا تهنوا".

ووفقا لمصادر محلية فقد أسفرت المعركة حتى الآن عن مقتل وجرح أكثر من 100 عنصر لميليشيا أسد الطائفية وحلفائها من المليشيات الإيرانية واللبنانية.



إقرأ المزيد