التوتر يتصاعد.. شبان درعا يمزقون صور بشار أسد (صور)
أورينت -
مزق شبان من بلدة صيدا شرقي درعا صور رأس النظام، بشار أسد، الموجودة في البلدة، وذلك عقب اشتباكات بين ميليشيات أسد وعناصر من فصائل المصالحات في المنطقة، أسفرت عن مقتل عدد من الطرفين.

وذكر "تجمع أحرار حوران"، أن تمزيق صور بشار يأتي تزامناً مع إعلان وفاة الشاب "أحمد سميح المحاميد" الذي قضى متأثراً بجراحه، عقب اشتباكات بين عناصر من "الفيلق الخامس" الممول من روسيا، وفرع أمن الدولة في بلدة محجة شمالي درعا.

وكانت حدة التوتر تصاعدت في درعا، عقب مقتل وجرح العشرات من عناصر المصالحات بتفجير استهدف حافلة تقلهم الأسبوع الفائت، تطورت أمس لاشتباكات عنيفة دارت بين عناصر "الفيلق الخامس" وعناصر أمن نظام أسد، وأسفرت عن مقتل عنصرين وإصابة آخرين من "اللواء الثامن" بالإضافة إلى مقتل عنصرين لميليشيا أسد بينهم ضابط.

وأشار "التجمع" إلى أن قتلى "اللواء الثامن" هم: توفيق فهد الحمد من بلدة محجة، وحسن القداح من بلدة كحيل، بينما جرح كل من هشام شبانة وأحمد سميح المحاميد.


أما قتلى ميليشيا أسد هم: ضابط برتبة رائد يدعى علي يوسف معلا من مرتبات "الفرقة الخامسة" من محافظة طرطوس وهو المسؤول عن الحاجز الواقع شرق محجة، والعنصر أحمد وليد الصباح من مرتبات فرع "أمن الدولة".




إقرأ المزيد