قادمة من سوريا.. مصر تضبط شحنة حشيش إثر إخبارية سرية
أورينت -
ضبطت السلطات المصرية في ميناء مدينة الإسكندرية الخميس كمية كبيرة من الحشيش المخدر قادمة من سوريا، عقب "إخبارية سرية" من أحد الضباط العاملين في الجمارك المصرية.

وبحسب ما أوردت صحيفة "بوابة الأهرام"، فإن ضبط الحشيش جاء عقب الاشتباه فى وجود أصناف ممنوعة مخبأة ضمن 3 حاويات قادمة من سوريا والوجهة النهائية مصر باسم شركة للاستيراد والتصدير، مشيرةً إلى أن الحشيش كان مخبأً داخل شحنة ورق غار بنحو 1050 كيساً وبوزن قائم 33 طنا.

ووفقاً للمعلومات، تبين وجود 125 طرد لفات وطرب من مخدر الحشيش بوزن 2 طن و300 كيلو جرام مخبأة داخل أجولة الخيش التى تحتوي على ورق أشجار الغار.

من جانبها، قالت صحيفة الوطن المصرية، إن العملية جاءت بناءً على "إخبارية سرية"، مقدمة من المقدم أحمد مهران، بفرع الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بميناء الإسكندرية والإدارة العامة للحركة ونقاط الفحص بجمرك الإسكندرية.

وهذه ليست المرة الأولى التي تضبط مصر شحنة مخدرات قادمة من مناطق نظام أسد وميليشياته، ففي الحادي عشر من حزيران العام الفائت، ذكرت مصادر إعلامية مصرية أنه تم "بناء على معلومات وإخباريتين سريتين مقدمتين من الإدارة العامة للوارد بجمارك دمياط والإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركي بالمنطقة الشرقية بمحاولة شركة "ه ت" إدخال أصناف ممنوعه ضمن مشمول حاويتين واردتين من سوريا، تم تشكيل لجنة مشتركة للكشف والمعاينة".

وأضافت المصادر أنه "بكشف الحاوية الأولى تبين وجود 2400 عبوة بوزن 480 كيلو حشيش و5498000 قرص كبتاغون مخبأة أسفل ثمار التفاح، وفي الحاوية الثانية تبين وجود 6930 عبوة بوزن إجمالي قدره طن واحد و386 كيلو حشيش.

يشار إلى أنه بحسب دراسة سابقة لموقع "GBC  نيوز" فإن ميليشيا "حزب الله" تشرف على شبكة معقدة مؤلفة من 1600 عميل، مهمتهم بيع المواد المخدرة وذلك بالتعاون مع بعض ضباط النظام الذي يسهلون عمليات بيع المخدرات التابعة للحزب مقابل حصولهم على قسم من المرابح الضخمة التي يجنيها التجار.




إقرأ المزيد