بعد انقطاع لسنوات…مالية الزبداني تبدأ بتقديم خدماتها للمواطنين
البعث ميديا -

حصة في الفيسبوك

تغرد على تويتر

بعد انقطاع لسنوات بدأت مديرية مالية الزبدانى أمس بتقديم خدماتها للمواطنين بعد افتتاح المبنى الجديد لها.

وأكد عدد من المواطنين وأصحاب المنشات التجارية والسياحية أن افتتاح المديرية مجددا يوفر عليهم الوقت والجهد والمال ويسهل إجراء المعاملات من تكاليف مالية ورسوم مدنية وقضائية وغيرها.

وتتضمن المديرية الجديدة كل الأقسام والدوائر المطلوبة سواء فيما يتعلق بالعقارات أو الضرائب والرسوم ومعظم الوثائق والسجلات المالية فيها سليمة وذلك بفضل الموظفين الذين حافظوا عليها طيلة السنوات الماضية في أماكن آمنة ويجري العمل حاليا على إعادة تكوين بعض الأضابير المتضررة.

وأكد يوسف عبد النبي مدير مالية منطقة الزبداني أكد لـ سانا أن افتتاح المديرية تم بحضور جميع موظفيها البالغ عددهم 65 عاملا ضمن مبنى واحد وهي جاهزة لإنجاز المعاملات للمراجعين.

وأوضح يوسف أن المواطنين الذين ليس لديهم قيد مالي في المديرية يمكنهم الحصول على قيد جديد خلال يوم واحد عن طريق سحب صورة عن القيود المالية من الجهات الأخرى سواء السجلات العقارية أو سجلات الاسكان أو السجلات المؤقتة.

ولفت أحمد شبارة موظف في قسم الجباية بالمديرية إلى أن موظفي المديرية قاموا عند دخول التنظيمات الإرهابية إلى المنطقة بنقل المستندات والوثائق المالية التي كانت بعهدتهم وحفظها في أماكن آمنة ريثما تم تحرير المنطقة على يد بواسل الجيش العربي السوري.

بينما أشار مهيد العر رئيس دائرة الجباية في المديرية إلى أن المواطنين عانوا كثيرا في السابق جراء فقدان الخدمات بالزبداني، مبينا أن افتتاح المديرية مجددا يخفف المعاناة ويسهل إجراء المعاملات بدل مشقة التنقل إلى دمشق لإجرائها كما يساعد على عملية التحصيل الضريبي.

ولفت العر إلى معاناة العاملين بالمديرية لجهة الوصول إلى المديرية ولا سيما القاطنين في القرى، مبينا أن هناك وعودا من قبل مديرية مالية ريف دمشق بتأمين واسطة نقل لهم.



إقرأ المزيد