الإعصار الأكثر تدميراً يجتاح أمريكا
البعث ميديا -

اجتاح إعصار “مايكل” سواحل فلوريدا جنوب شرقي الولايات المتحدة ، وهو الأقوى والأعنف منذ أكثر من قرن، وقد حذر المسؤولون من انه قد يخلف دمارا لا يمكن تصوره بحسب وصفهم.

وقال حاكم ولاية جورجيا، ناثان ديل:”نحن بالطبع نشعر بالقلق. إنه على عكس أي عاصفة في ذاكرة أي شخص. نحن لسنا معتادين على حجم إعصار مثل هذا، لذلك لن يكون مجرد نزهة بسيطة بدون ضرر. سيكون ضرره خطيراً جدا”.

الاعصار دخل اليابسة بقوة عاصفة من الدرجة الرابعة، ولامس الارض قرب بلدة مكسيكو بيتش شرق بنما سيتي، ووصلت عين الاعصار الى الشاطئ ومعها ضربت المنطقة عواصف بسرعة مائتين وخمسين كيلومتراً بالساعة، مصحوبة بأمطار غزيرة غمرت معها احياء كاملة في منطقة فلوريدا.

حاكم ولاية فلوريدا، ريك سكوت، قال ان المؤشرات تؤكد ان الاعصار مايكل سيكون العاصفة الاكثر تدميرا في الولاية، محذرا من ان الاحياء السكنية على امتداد الساحل ستشهد دمارا لا يمكن وصفه. سكوت اضاف ان امواج البحر ربما ترتفع الى اكثر من ثلاثة امتار وان المياه ستجتاح الشاطئ ويمكن ان تكون اعلى من سطوح المنازل؛ وسط توقعات بانقطاع الكهرباء لاسابيع.

من جهته قال مدير المركز الوطني للأعاصير كين غراهام إن الوضع حرج جدا ويمثل خطرا هائلا على الأرواح، وإن الاعصار مايكل حدث غير مسبوق ولا يمكن مقارنته مع أي من الاحداث السابقة.



إقرأ المزيد