الخارجية الروسية: قرار واشنطن الانسحاب من معاهدة الصواريخ خطر على أوروبا
البعث ميديا -

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن قرار واشنطن الانسحاب من معاهدة الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى يعد خرقا للقانون الدولي مشددا على أن ذلك الأمر يشكل خطرا جديدا على أوروبا.

وقال لافروف في كلمة له خلال اجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا بمدينة ميلانو الايطالية اليوم:”إن التوسع المتهور لحلف شمال الأطلسي “ناتو” وتعزيز قدراته ونشر منظومة الدفاع الصاروخية الأمريكية في أوروبا وفرض عقوبات تحت ذرائع مفتعلة سبب أزمة الثقة في المنطقة الأوروأطلسية”.

وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أعلن في وقت سابق عن مساع روسية لتعزيز القدرات القتالية للقوات الروسية في ظل إعلان الولايات المتحدة نيتها الانسحاب من معاهدة الحد من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى.

وبشأن الأزمة الأوكرانية أكد لافروف أن كييف تعطل باستمرار تنفيذ اتفاق مينسك وقرارات رباعية النورماندي المتعلقة بالتسوية في دونباس شرق البلاد مبينا أن الدول الغربية غضت الطرف عن استفزاز كييف في مضيق كيرتش واستعداداتها العسكرية في دونباس.



إقرأ المزيد