وطن للساحرات؟!!
البعث ميديا -

تشتهر دولة إيطاليا بطبيعتها الساحرة والخلابة، وبأماكنها الأثرية والتاريخية، فالجمال الإيطالي يبرز في الفايتكان، والعاصمة روما، ليتبلور في المدينة العائمة فينسيا، ليجعل الدولة الأوروبية مقصداً سياحياً هاماً وكبيراً.

لكن في جانب آخر مخفي من ايطاليا، يقبع هناك في منطقة بييمونتى، والتي تشتهر بنبيذها والقلاع الفخمة، ولكن هناك الكثير في هذه المنطقة المثالية في إيطاليا أكثر من تلك التي تجذب العيون.

فعلى بعد حوالي 80 كيلو متر جنوب شرق تورينو في تلال لأنج العليا، يمكن العثور على قرية غير معروفة نسبياً لها تاريخ غارق في السحر الأسود.

“بارولدو” هو اسم القرية غير المعروفة، ويبلغ عدد سكانها 230 نسمة، بحسب شبكة سي إن إن، وتعتبر القرية متاهة من الأزقة التي يرجع تاريخها للعصور الوسطى، كما تنتشر فيها المساكن الحجرية المهجورة، والكنائس الصغيرة، ولكن الذي يميز هذه القرية بالتحديد، هو تاريخها بأنها كانت موطنا لمجموعة من نساء الشامان، واللاتي يعتقد أنهن تمتعن بقدرات علاجية.

ويحمل النساء اسم “ماسشي”، وهن معروفات بأن لديهن قدرات علاجية على الأمراض المستعصية، ويوصفن بأنهن ساحرات بيضات جيدات، فضلاً عن شهرتهن الواسعة بإعداد وجبات طعام ساحرة.

مالك مطعم بقرية بارولدو، أكد أن القرية كانت مقرا لمدة زمنية طويلة للساحرات، مشيراً إلى أن أخر سيدة معروفة من نساء الشامان، ماتت في ثلاثينيات القرن العشرين.



إقرأ المزيد