جهود متواصلة يبذلها عمال كهرباء السويداء في أصعب الظروف الجوية
سنا -

السويداء-سانا

جهود متواصلة وكبيرة يبذلها عمال ورشات الكهرباء في السويداء في شتى الأحوال الجوية وأقساها انطلاقاً من حرصهم على إصلاح الأعطال الناجمة عنها وإعادة التيار الكهربائي بأسرع وقت متجاوزين كل المعوقات ومعرضين أنفسهم للخطر لخدمة المواطنين.

أعطال كثيرة أصلحها عمال الكهرباء خلال المنخفض الجوي الأخير الذي تعرضت له المحافظة خلال الأيام القليلة الماضية وما رافقه من هطل وتراكم للثلوج وعواصف ورياح قوية وتشكل للجليد حيث لم يقف أمامهم أي عائق لمواصلة العمل وسط البرد القارس مسابقين الزمن لإعادة التيار الكهربائي إلى القرى والبلدات التي انقطع عنها.

ووفق مدير الشركة العامة لكهرباء السويداء المهندس نضال نوفل فإن عمال الشركة ومن خلال الورشات العاملة أصلحوا خلال فترة الظروف الجوية الأخيرة نحو ألفي عطل على خطوط التوتر المنخفض و43 عطلاً على مخارج خطوط التوتر المتوسط في مختلف مناطق المحافظة وأعادوا التيار الكهربائي للمناطق التي حدثت فيها أعطال.

وذكر نوفل لمراسل سانا أنه تمت خلال فصل الشتاء مضاعفة أعداد العمال في ورشات العمل لافتاً إلى وجود 12 ورشة تعمل بالتناوب في ظروف الطقس الصعبة على خطوط التوتر المنخفض و5 ورشات على خطوط التوتر المتوسط إضافة إلى عدد من العاملين المفرغين للعمل بالقرى ضمن قطاعاتهم مؤكداً أن ورشات الشركة في حالة جاهزية تامة على مدار الساعة للتعامل مع أي أعطال قد تطرأ ولن تدخر جهداً للعمل في سبيل خدمة المواطنين.

وقال العامل حسن كمال أثناء عمله اليوم: “نحن نعمل على مدار الساعة للتعامل مع الأعطال وإصلاحها مهما كانت ظروف الطقس قاسية” مبدياً استعداده مع زملائه لمواصلة العمل وعدم ادخار أي جهد من أجل خدمة المواطنين.

وشرح سائق سيارة إحدى الورشات العاملة رؤوف البدعيش كيف وصلوا إلى مناطق كانت الطرق إليها صعبة نتيجة الثلوج والجليد وبمختلف الأوقات واصفاً أداء عمال الورشات بأنه أكثر من جيد رغم الصعوبات التي واجهتهم.

عمر الطويل



إقرأ المزيد