الوزيران سارة والمقداد يعزيان بوفاة المفكر والمناضل العروبي أنيس النقاش
سنا -

دمشق-سانا

قدم وزيرا الإعلام عماد سارة والخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد التعازي لأسرة المفكر والمناضل العروبي أنيس النقاش الذي وافته المنية في دمشق أمس.

وعبر وزير الإعلام في اتصال هاتفي مع أسرة الفقيد عن تعازيه القلبية برحيل هذه القامة الوطنية العروبية التي تعرف عليها عن قرب مع بداية الحرب الإرهابية على سورية حيث كان من أوائل المدافعين عنها بالكلمة والموقف الشجاع.

ونوه الوزير سارة بمواقف الراحل الذي عرف بمحبته وعشقه لسورية قيادة وشعباً وكان مدافعاً عنها وعن القضايا العربية في مختلف الميادين.

من جانبه بعث الوزير المقداد برقية تعزية لأسرة الراحل نوه فيها بمواقفه المقاومة والمبدئية في مناهضة المشاريع المعادية للعرب وقضاياهم المحقة مؤكداً أن الشعب العربي سيذكر باستمرار كلماته الشجاعة التي عبر من خلالها في أحلك المواقف والظروف عن التمسك بالحقوق العربية.

وعبر المقداد عن التعازي والمواساة لأسرة الفقيد سائلاً الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.



إقرأ المزيد