للآباء: 5 نصائح لفترة الرضاعة الطبيعية
انا حامل -

Print Friendly, PDF & Email

يعلم أغلبية الآباء جيدًا فوائد الرضاعة الطبيعية للمولود الجديد والأم، حيث يحتوي حليب الأم على كل العناصر الغذائية التي يحتاجها الرضيع وبالإضافة إلى ذلك فإن الرضاعة الطبيعية مجانية ولا تتطلب تحضير أو تنظيف أو تعقيم.

ولكن بعض الآباء قد يساورهم القلق بشأن العلاقة الجديدة التي تنشأ بين الأم وطفلها في فترة الرضاعة الطبيعية، وقد يشعر بأنه لن يستطيع أن يتقرب من المولود الجديد بسبب الارتباط بين الطفل والأم بالرضاعة الطبيعية، وأنه مهما قدّم إلى طفله فلن يوزاي ما تقدمه الطفل للرضيع

لذلك سنقدم لك عزيزي الأب أفضل 5 نصائح لجعل فترة الرضاعة الطبيعية أفضل لك ولزوجتك ولمولودكما:

  1. إذا كان الآباء لا يستطيعون إرضاع المولود طبيعيًا فهذا لا يعني أنهم لا علاقة لهم بعملية تغذية الطفل، فدعم الأم المرضعة نفسيًا وجسديًا وتشجعيها زادت ثقتها بنفسها وتحسنت نفسيتها فتزيد قدرتها على القيام بمهمة الرضاعة الطبيعية بشكل أفضل:
  2. ادعم زوجتك قدر استطاعتك في أوقات الرضاعة الطبيعية، فمثلا قدم لها كوبًا من الماء، أو اعرض عليها أن تقوم بمهمة تجشؤ الطفل عندما ينتهي من الرضاعة، ويمكنك أيضًا مساعدتها في الأعمال المنزلية، صدقني ستلاحظ فرقًا كبيرًا. كيف أجعل الرضيع يتجشأ
  3. لامس طفلك جسديًا في أوقات كثيرة، كالحضن والاستحمام ووقت الاستعداد للنوم أو وقت اللعب، ستغنيك وتعوضك هذه الأوقات عن وقت التلامس الجسدي الذي توفره الرضاعة الطبيعية.
  4. كي تزيد في نفسك شعور الأبوة، يمكنك أخذ طفلك وحدكما في نزهة في عربة الأطفال أو في حمالة الأطفال، ويمكنك أيضًا اللعب معه في المنزل، أو عمل أي مهام مع طفلك توطد علاقتكما معًا، وتعطي وقت للأم يمكنها الاستراحة فيه أو تخصيص وقت لنفسها لتعود لكما في حال نفسي أفضل، إذا كانت الأم تضخ حليب ثديها بشفاط الحليب، حينها يمكنك إرضاع طفلك بزجاجة الرضاعة (الببرونة) في أوقات محسوبة حتى لا يرفض الطفل الرضاعة الطبيعية من ثدي الأم، وإذا رفض الطفل الرضاعة من الببرونة في البداية، لا تقلق فهذا طبيعي بسبب عدم تعوده على الحلمات البلاستيكية. بالفيديو: طريقة حفظ وتجميد لبن الأم
  5. إذا كانت زوجتك ترفض العلاقة الجنسية معك في فترة الرضاعة الطبيعية، تأكد أن هذا ليس بسبب أنك لم تعد مرغوب لديها، ولكن بسبب أن الأمهات المرضعات لديهن نسبة أقل من هورمون الإستروجين مما يؤدي إلى ترطيب مهبلي أقل وبالتالي ألم أثناء الجماع، لا داعي للقلق ففي هذه الحالة يمكنك البحث عن مزلق حميمي مناسب لاستخدامه عندما تكون زوجتك في حالة مزاجية مناسبة.

والنصيحة الأهم لك عزيزي الأب أن تتحدث مع زوجتك عن كل ما تشعر به بصراحة ودون افتعال مشكلات.

مع تمنياتنا لأسرتكم الصغيرة بفترة رضاعة طبيعية سعيدة.

المصدر:

babycenter.com

Print Friendly, PDF & Email
مقالات ذات صلة
تعرفى أكثر على الكاتب منار سعدصانعة محتوى على موقع راحة بالي، أم و كاتبة مقالات رأي، مهتمة بالأدب العربي، منهج المنتسوري، والطفولة والأمومة.
مقالات أخرى للكاتب


إقرأ المزيد